هل يلحق «اونيكا» بالتكه جي؟